زود صفحتك على الفيس بوك وعلى المواقع الاجتماعية الاخرى

FollowLike

ارفع ... اربح ... ارفع ملفك على موقع فايل ابلود وشاركه على الفيس بوك واربح منه

https://www.file-upload.com/assets/images/logo_new.png

جوزيه ساراماغو

في الواقع تُعذبها الأشواق منذ فترة طويلة، ولكن كانت كما تأتي، تروح، تدفعها رياح الزمن الذي يصبح ثقيلاً أكثر فأكثر. وكان كل شئ يتلاشى، ومعه الذاكره التي لا تكاد تلتقط صوراً ضبابية من الماضي. لكن الآن كل شئ يتراءى لها بدرجة عاليه من الدقة والوضوح. ولهذا السبب تبكي. تبكي ما كان بين يديها فأضاعته وما من مجال لاسترداده
جوزيه ساراماغو

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق